الأخبارفيديوهات

تصريح من الشريك المؤسس لـ CDPR بخصوص إطلاق Cyberpunk 2077

تحدث الشريك المؤسس لإستيديو CD Projekt Red السيد Marcin Iwiński، عن الأحداث التي أدت إلى الإطلاق الكارثي للعبة Cyberpunk 2077 العام الماضي في محاولة لشرح كيف تم إصدار نسخ Xbox One و PlayStation 4 التي انتشرت على نطاق واسع في مثل هذه الحالة السيئة.

استنادًا إلى الإرث الذي تحمله CD Projekt من التواصل الحقيقي والصادق ( كما يقول Iwiński في مقطع الفيديو الذي أصدره الإستيديو مؤخراً) لقد وثقت بنا وطلبت لعبتنا مسبقًا، وعلى الرغم من المراجعات الجيدة على الحاسب الشخصي، فإن إصدار نسخة الأجهزة المنزلية من Cyberpunk 2077 لم يتوافق مع معايير الجودة التي أردنا أن نلبيها. أنا وفريق العمل بأكمله، آسفون بشدة لهذا وهذا الفيديو هو تعبير عن أسفنا للعلن”.

يقول Iwiński:” إن تمكين اللعبة على أجهزة PlayStation 4 و Xbox One كان سيشكل تحديًا كافيًا، لكننا جعلنا الأمر أكثر صعوبة على أنفسنا من خلال الرغبة في جعل اللعبة تبدو ملحمية على أجهزة الحاسب ثم تعديلها على الأجهزة المنزلية خصوصاً أجهزة الجيل القديم، على الرغم من وجود فجوة كبيرة بين الأجهزة، اعتقد الأستوديو أن الأمور لم تبدو صعبة للغاية في البداية، لكن يجب أن نقر، لقد أثبت الوقت أننا قللنا من أهمية المهمة”.

ويضيف السيد Iwiński،” بأن المشكلات التي ظهرة في الأجهزة المنزلية، بعد إطلاق اللعبة، لم تظهر معظمها عندما تم إختبار اللعبة قبل الإطلاق”، وهنا نعتقد بأن الفريق لم يقم بأختبار اللعبة بالشكل الكافي، الذي من شأنه أن يمنع حدوث الكثير من الأخطاء.

وفي صعيدٍ أخر أعلن الإستديو عن سلسلة من التحديثات القادمة، لتحسين و إصلاح اللعبة بالإضافة إلى تحديث أجهزة الجيل الجديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: