الأخبار

الإتحاد الأوروبي: صفقة إستحواذ Microsoft على ZeniMax يمكن أن تندرج ضمن القواعد لكن لم تتم الموافقة عليها بعد

وجد الاتحاد الأوروبي أن استحواذ Microsoft المقترح على ZeniMax بقيمة 7.5 مليار دولار يمكن أن يندرج ضمن لوائح المنافسة الخاصة به، ولكن لم يتم اتخاذ قرار نهائي بشأن الصفقة.

و ذكرنا في خبر سابق، أن الاتحاد الأوروبي سيقرر بحلول 5 مارس ما إذا كان سيتم إستكمال عملية الاستحواذ التي ستشهد حصول Microsoft على ملكية ناشر الألعاب Bethesda والعديد من الإستيديوهات الأخرى المملوكة لشركة Zenimax.

قانون المنافسة في الاتحاد الأوروبي هو الأكثر تأثيرًا في العالم إلى جانب لوائح مكافحة الاحتكار في الولايات المتحدة. و في بيان نُشر بعد اقتراح طلب Microsoft هذا الشهر ، كشف الاتحاد الأوروبي أن Microsoft تخطط للاستحواذ على ZeniMax عن طريق الاندماج مع شركة تابعة لشركة Microsoft تم إنشاؤها حديثًا تسمى “Vault”.و  هذا نهج مشابه لكيفية اقتراح EA الاستحواذ على Codemasters.

و يسعى قانون المنافسة إلى الحفاظ على المنافسة في السوق من خلال تنظيم السلوك المضاد للمنافسة من قبل الشركات. في حالة عمليات الدمج والاستحواذ، يمكن للجهات التنظيمية حظر الصفقات التي تعتبر تهديد للمنافسة في السوق، أو اقتراح وسائل علاجية مثل الالتزام بتجريد جزء من الأعمال التجارية الجديدة.

و صرح الإتحاد الأوروبي في بيانه أن عند الفحص الأولي، وجدت اللجنة أن الصفقة المبلغ عنها يمكن أن تندرج في نطاق لائحة الاندماج. ومع ذلك  فإننا متحفظون عن إصدار القرار النهائي بشأن هذه النقطة.

يذكر أن Microsoft أعلنت في سبتمبر 2020 عن إستحواذها على شركة ZeniMax بقيمة 7.5 مليار دولار و التي تضم تحتها إستيديوهات كبيرة و لعل أهمها إستيديو Bethesda المالك لعناوين كبيرة مثل The Elder Scrolls و Doom.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
%d مدونون معجبون بهذه: