الأخبار

عمليات تسريح ضخمة لموظفي إستديو Hardsuit Labs

في عام 2019 تم الكشف عن لعبة Vampire the Masquerade: Bloodlines 2 لأول مرة، حيث حصل الإعلان على ردود فعل إيجابية وإستقبال رائع من مجتمع اللاعبين , لكن على مدار الشهور الماضية تعرضت عملية تطوير المشروع الى مشاكل إدارية عديدة بسبب إساءة إستخدام السلطة مما إجبار العديد من الاسماء الكبيرة لترك المشروع والرحيل عن الاستديو بسبب بيئة العمل السيئة

وقد أدت هذه المشاكل الى تأجيل اللعبة عدة مرات مما جعل الناشر Paradox Interactive يعلن الأسبوع الماضي انه سوف يقوم بسحب المشروع من إستديو Hardsuit Labs والبحث عن إستديو جديد يتولى عملية التطوير .

واليوم تأتينا أخبار جديد عن وجود عمليات تسريح ضخمة للموظفين تجري في إستديو Hardsuit Labs، حيث أعلن العديد من الموظفين من خلال موقع التواصل الاجتماعي Twitter أنه تم تسريح فريق السرد بالكامل بسبب عدم حاجة الاستديو لهم بالاضافة الى خروج عدد ضخم من المصممين بسبب بيئة العمل السيئة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى