الأخبارالمواضيع المميزةتقارير

وثائق سرية تكشف أن Sony لا تحب اللعب المشترك

ليس سراً بأن Sony قد تعمدت إيقاف اللعب المشترك Crossplay على جهاز PlayStation 4 منذ سنوات، و لكن كشفت مستندات جديدة عن مدى رفض شركة Sony السماح للاعبين باللعب مع أصدقائهم على منصات أخرى، حيث قامت Sony في البداية بحظر اللعب المشترك في بعض الألعاب مثل Rocket League و لعبة Minecraft، و على الرغم من سماح شركة Nintendo  و Microsoft باللعب المشترك عبر الجهازين. تفاقمت المشكلة حينما حظرت اللعب المشترك في لعبة Fortnite عام 2018 حيث عبر اللاعبين عن استيائهم وقتها. ويبدوا  أن شركة Sony حالياً تحاول تعويض الخسائر المحتملة في إيراداتهم جراء هذا الأمر.

 بحسب تغريدات الصحفي Tom Warren في موقع The Verge، كشف من  خلال ذلك  عن رسائل إلكترونية في الأشهر التي سبقت قرار شركة Sony بحظر اللعب المشترك في لعبة Fortnite عام 2018، ناشدت شركة Epic شركة Sony لتمكين نظام اللعب المشترك Crossplay حسب الرسائل الإلكترونية من قبل شركة Epic التي كشفت ذلك في حين إصرار Sony على الرفض.

nbsp

 في ذلك الوقت أيضاً، رفض Gio Corsi كبير مديري علاقات المطورين لدى شركة Sony اللعب المشترك Crossplay مشيراً بأن “اللعب المشترك لا يعتبر صفقة كبيره بغض النظر عن حجم أو أهمية العنوان” في إشارة واضحة حول مرونة Epic حول هيمنة لعبة Fortnite على PlayStation. و أضاف Gio Corsi أن الشركات تعمل على استكشاف فكرة اللعب المشترك حيث لا يمكن لأي شخص الشرح عن كيفية أن نظام اللعب المشترك سيساعد في تحسين أعمال PlayStation.

 لكن اعتباراً من شهر August 2019، يبدوا أن شركة Sony قد وجدت طريقة لأخذ أموال منافسها مقابل تمكينهم من الوصول للاعبين على PlayStation حيث كشفت وثيقة لسياسة و متطلبات و اتفاقيات اللعب المشترك (بعد تغير Sony) كيف ستتعامل Sony مع اللعب المشترك Crossplay الأمر الذي يجبر الناشرين على دفع رسوم لشركة Sony عندما يشارك اللاعبون في نظام اللعب المشترك بنسب محددة و ذلك لتعويض الإنخفاض في إيرادات Sony عندما تسمح باللعب المشترك. و ليس من الواضح ما إذا كانت شركتي Nintendo و Microsoft قد فرضتا اتفاقيات مماثلة لتمكين اللعب المشترك.

nbsp

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: