مراجعات

مراجعة | Crash Bandicoot 4: It’s About Time

كثيرون هم عشاق سلسلة ألعاب Crash، وأنا منهم، نحن محبين هذا البانديكوت عانينا لسنين طوال عدم الإهتمام بالشخصية أو تواجودها بألعاب أقل مايقال عنها سيئة أو لا تقدم ولا تؤخر. طيلة السنوات الماضية لم نعرف لهذا البطل المحبوب سوى ألعاب معدودة كانت رائعة، والباقي منها إما سيء أو سيء جداً بدون أفكار جيدة، الآن، وبعد توقف لمدة 12 عام عن رؤية الشخصية دون احتساب النسخ المعادة بالعامين 2017 و 2019، يعود لنا واحد من أكثر الشخصيات المحبوبة بين أوساط اللاعبين بلعبة جديدة وتتمة للأجزاء الأصلية الصادرة على Playstation 1 التي لاحقاً تم تطوير نسخ محسنة لها للأجهزة الجديدة، Crash Bandicoot 4: Its About Time هي اللعبة الجديدة بالسلسلة والتي ستعود لجذورها دون النظر لأي جزء آخر بعد الثلاثية الأصلية، الجزء الرابع من خلال العروض والتشويقات لاحظنا أن هويته الأصلية عادت، وأنه مقدم للعشاق القدامى للسلسلة، وفي هذه المراجعة سنتعرف على كل ما هو جديد بالسلسلة، وهل عادت لمكانتها لدى اللاعبين؟ وهل استحقت كل هذا الانتظار؟

Crash على مدى السنين الماضية لم يفقد بريقه، وإنما احتاج إلى فريق تطوير يعطيه حقه، فلو قارنا بين الإصدارات المتوالية للشخصية المحبوبة على مدار 8 سنوات، كلها تقريباً فشلت، ولكن العشاق لا يزالون متأملين لعودته في يوم من الأيام، وهذا فعلاً ما حدث! كما تعلمون، في العام 2017 وكيف تفجرت مبيعات الثلاثية على جهاز PS4 ، وكيف صدرت أيضاً بالعام 2018 على بقية المنصات بعد ذاك النجاح، هذا الأمر أثبت ل Activision أن Crash يحتاج الإهتمام وإعطاءه حقه وسيعود عليهم بالربح، والأمر أيضاً يرجع إلى لعبة السباقات Crash Team Racing التي حققت كثير من المبيعات الضخمة وتصدرت الأسواق على مدى أسابيع.

القصة

نعود للجزء الجديد وهو التتمة للثلاثية الأصلية، بعد نهاية الجزء الثالث، يجتمع الأشرار لفعل شيء جديد للسيطرة على العالم، فمن هذه الخطط، هو تمزيق بعد الزمان والمكان لإكمال مخططهم الشرير والسيطرة على الأكوان المتعددة. القصة بحد ذاتها في السلسلة بشكل عام كانت ولا زالت عابر،ة، فلا تتوقع منها الكثير، فلو إلتفتنا إليها بشكل جدي فلن نعطيها ذاك الشيء من الإهتمام سوى لبعض اللحظات الجميلة من ردات فعل Crash التي تجعلك تضحك. الشخصيات التي في اللعبة هم Crash وأخته Coco، وحاميهم القناع Aku Aku، وغيرهم، وفي جانب الأشرار لدينا أهم شرير معروف بتاريخ السلسلة دكتور Neo Cortex N.Tropy. بالمجمل، القصة ليست بالشيء الجلي كما تعودنا، على عكس الشخصيات التي قُدمت بأسلوب رائع، ولقينا إهتمام كبير بتصميمهم والحفاظ أو تعديل أشكالهم لما يتناسب مع الجيل الحالي.

أسلوب اللعب

أهم شيء بألعاب Crash هو أسلوب اللعب بطبيعة الحال، وفي سلسلة Crash Bandicoot، لا يكاد يختلف أحد على تنوعه وكثرة طرق اللعب فيه بالخرائط المختلفة التي تتغير في كل مرحلة، أو حتى بذات المرحلة نجد دمج كبير بين أساليب متعددة. فكما تعلمون، أسلوب اللعب يعتمد على القفز وكذلك تكسير الصناديق لجمع فاكهة الوامبا، وأيضاً تم إضافة عنصر جديد وهو الأسلوب الحديث،من حيث الخسارة، فلديك الخيار العصري الذي يعطيك عدد لا نهائي من الحيوات، أو الأسلوب التقليدي الذي يعاقبك في حال خسرت جميع الأرواح ويجبرك على الإعادة من بداية المرحلة. تطورت بعض التقنيات في اللعبة بشكل جميل.

وتم إضافة عناصر جديدة مثل الأقنعة ” Quantum Mask ” والتي تأتي بأربعة أنواع، الأول هو Lani-Loli والذي يجعلك تتحكم ببعدين مختلفين وإظهار واحد دون الآخر لتخطي العقبات والحصول على الفواكه وتكسير الصناديق والخ. أما الثاني فهو قناع Akano وهذا القناع مخصص للدوران المستمر ، أو الدوارن الكوني، وبه تستطيع الدوران بشكل مستمر والقضاء على نوع معين من الأعداء، أو استخدامه للقفز في المسابقات الطويلة، وهذا يحتاج إلى التركيز، لأنك عند استخدامه ربما تحتاج إلى التوازن أكثر من أي وقت آخر للوصول بسلام. القناع الثالث وهو Kapuna-Wa، وهذا القناع تستطيع من خلاله إبطاء الوقت واستخدامه لتخطي العقبات السريعة أو المشي على متفجرات Nitro. وأخيراً، القناع الرابع يأتي بإسم Ika-Ika وهذا تستطيع به تحويل مسارك من الأعلى إلى الأسفل وقلب الأمور رأساً على عقب، وكذلك في المهمات المتقدمة، يتستطيع في مرات متتابعة استخدام جميع الأقنعة بشكل متتالي وبسرعة فائقة  ودمجها مع بعضها البعض كان في غاية السلاسة والمتعة

أسلوب اللعب كان جيداً جداً وقدّم لنا عمق الماضي وتطور الحاضر،  ولولا بعض الملاحظات هنا وهناك مثل عدم الاستجابة بعض الأحيان، لكان أسلوب اللعب متقناً، واللعبة التي ستجعلك مشدود الأعصاب كما في الماضي، وكل شي سيجعلك تشتاق للعودة لها بسرعة وإنهاءها ولعب تحدياتها، رغم أنهم بالغوا قليلاً في صعوبة التحديات وكثرتها.

الأداء التقني والرسوميات والصوتيات

المستوى الرسومي في اللعبة مليء بالحيوية والألوان، وتصميم الشخصيات كان في غاية الروعة، ودقة التفاصيل كان الإهتمام بها واضح، اللعبة قدمت رسوم كرتونية في غاية الروعة، وكذلك تصميم المنصات والمراحل كان ممتع ويعطيك شعور رائع أثناء اللعب، صحيح أن اللعبة صعبة نسبياً وتحتاج إلى تركيز، لكنها قدمت تنوع كبير بتصميم المراحل، وكانت عودة عظيمة للسلسلة من جديد بأسلوبها القديم، مع تحديثات مواكبة للجيل الحديث من ألعاب القفز على المنصات. بالمختصر اللعبة قدمت رسوم عظيمة مع تصميم مراحل وشخصيات في غاية الجمال، والألوان الزاهية رائعة للغاية، وتجربتي كانت على جهاز Xbox One X سلسة، فكيف ستكون على أجهزة الجيل القادم التي ستصدر لها نسخة خاصة؟

الصوتيات والألحان جزء لا يتجزأ من إرث سلسلة Crash Bandicoot، وهذا الجزء قدم ألحاناً رائعة تعلق بالذاكرة، وتم استلهام الكثير من الموسيقى من الثلاثية الأصلية، كما قدمت اللعبة تمثيل صوتي رائع، وألحان رائعة. وقد تم تعريب اللعبة بشكل كامل ترجمة ودبلجة، مع أن لدي ملاحظات على لكنة الممثلين، لكنهم قدموا أداء لغوي جيد إلى حد كبير، دون أخطاء واضحة وجلية.

أيضاً اللعبة قدمت التحديات وقوائم الصدارة بين اللاعبين حول العالم، وكذلك اللعب المشترك المحلي حتى أربع لاعبين، وكانت هذه الإضافات رائعة وممتازة للتجمعات.

التقييم النهائي - 8.5

الإيجابيات
  • اللعبة تقدم عدد كبير من المراحل المتنوعة والممتعة مع اضافات بسيطة للعب الجماعي المحلي الرائع
  • رسوم وتصاميم الشخصيات والمراحل، والألوان الزاهية في العالم
  • أسلوب لعب سلس مع تنوع كبير بالأقنعة واستخداماتها
  • قيمة العودة إلى اللعبة بعد إنهاءها للمزيد من التحديات وإنجاز الأرقام القياسية
  • الألحان والصوتيات تعلق بالذاكرة، وتضيف متعة أكبر باللعب
  • قتال الزعماء جميل وأصبح منطقي أكثر من السابق، ونقاط الحفظ الغير ظالمة 
السلبيات
  • القصة لاتقدم شيئاً سوى بعض النكات
  • مشكلة عدم الاستجابة في بعض الأحيان وصعوبة غير منطقية في أحيان أخرى

الملخص: أخيراً، بعد سنوات من الإنتظار رجعت إلينا سلسلة Carsh Bandicoot بشكل جيد جداً يعوضنا عن السنين الماضية التي افتقدنا فيها هذه الشخصية الرائعة وألعابها المسلية

8
FEP StaffHamed Kunlegend hunterAbdulrahman

مقالات ذات صلة

1 تعليق
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
error: