الأخبار

استيديو CD Projekt يريد تقديم المزيد من المسلسلات والأفلام المقتبسة بعد نجاح الأنمي

ربما لم تكن لعبة Cyberpunk 2077 قدمت إنطلاقة يأمل CD Projekt RED في الحصول عليها من حيث استقبالها النقدي، ولكن هذا العنوان الشهير، قد حقق نجاحًا كبيراً للإستيديو البولندي.

مع إطلاق Cyberpunk: Edgerunners، الأنمي الذي تم صناعته بالتعاون مع Netflix، لم يحقق العمل نجاحًا نقديًا وتجاريًا كبيرًا فحسب، بل أدى أيضًا إلى تجدد الاهتمام على نطاق واسع بالعبة Cyberpunk 2077.

إذن، ليس من المستغرب أن الاستيديو يريد الاستمرار في فعل المزيد من الشيء نفسه. حيث كشف نائب الرئيس الأول ورئيس تطوير الأعمال Michał Nowakowski في مكالمة أرباح ربع سنوية حديثة (عبر VGC)، فإن الاستيديو مهتم وبشدة بصناعة مشاريع في مختلف مجالات الترفيه الآخرى.

يقول Nowakowski، “نحن لا نؤكد أي خطط محددة لموسم ثانٍ من أنمي Edgerunners أو أي شيء على وجه التحديد، لكن لدينا شهية للقيام بالمزيد من المشاريع المقتبسة في عالم الترفية، مثل الرسوم المتحركة او مسلسلات حقيقة، لذلك عندما نكون مستعدين، قد تتوقع رؤية المزيد من الإعلانات في هذا الصدد قادمة من جانبنا”.

يبقى أن نرى الآن ما ستظهره هذه المشاريع المقتبسة، ولكن مع النجاح الذي شهده كل من The Witcher و Cyberpunk مع مسلسلاتهم، فمن المحتمل أن تكون المشاريع المستقبلية المماثلة نقطة محورية كبيرة لـ CD Projekt للمضي قدمًا.

Othmane Belfar

محرر في فريق Elder Players - عاشق لشتَّى أنواع الألعاب ، خاصة الخيال العلمي والتخفي - ألعابي المفضلة سلسلة Halo والتحفة Outer Wilds

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى