PlayStationالمواضيع المميزةمراجعات

مراجعة Rise of The Ronin

لطالما اشتهر Team Ninja بتطويره للكثير من الألعاب، و أهمها Ninja Gaiden، و لكن في عام 2017، قرر الاستوديو بدء طريق جديد بإصداره للعبة Nioh، ليبدأ بعدها مشوار جديد للاستوديو مع الألعاب المقتبسة من تجارب FromSoftware، مثل Nioh 2 و Wo Long.

في هذا العام، يصدر الاستوديو عنوانه الجديد من نشر PlayStation وهو Rise of The Rónin، العنوان الأكثر طموحا للاستوديو و الذي بدأ تطويره في 2015، فهل نجح Team Ninja في تقديم تجربة عالم مفتوح تستحق الثناء ؟

  • اسم اللعبة : Rise of The Rónin
  • المطور : Team Ninja
  • الناشر : Sony Interactive entertainment
  • التصنيف : Action RPG
  • منصة المراجعة : PlayStation 5
  • المنصات : PlayStation 5
  • تاريخ الإصدار : 22/3/2024
  • اللعبة لا تدعم اللغة العربية
  • لمزيد من المعلومات زوروا موقع اللعبة الرسمي من هنا .

مراجعة Rise of The Ronin

القصة

تبدأ قصة لعبتنا في فترة الايدو في القرن التاسع عشر، التي تشكل نهاية حقبة الساموراي، و بداية العصر الجديد لليابان.

تتحدث القصة عن ال Blade Twins، وهما شخصياتنا الرئيسية التي لك الحرية الكاملة في تصميم شكلهم و اختيار Origin لهم تبدأ به اللعبة و من ثم تبدأ في خوض أحداث قصتنا الرئيسية، و التي يتم استعراضها على مدار 3 فصول، والذي من خلالها ستدخل في صراعات على السلطة داخل اليابان.

اختيار الاستوديو لهذه الحقبة هو اختيار مثير للاهتمام حقا، خاصة و أن قصة و أحداث مثل هذه تتطلب مستوى عاليا من الكتابة، و ذلك لتعدد الأحزاب و الشخصيات فيها تاريخيا، و لعبتنا تقدم فعلا مجموعة ضخمة من الشخصيات، و تستعرض الكثير من الأحداث، و لكن للأسف، بدلا من خلق قصة متشعبة و عميقة، خلق الاستوديو قصة مشتتة و مليئة بالفرص الضائعة.

بداية اللعبة مبشرة، و ذلك لأنها تعرض الأحداث بوتيرة سريعة و بأحداث مفاجئة، لذا توقعت أن مستوى كتابة القصة تحسن لدى الاستوديو، خاصة و أن قصص Nioh و Wo Long  متواضعة جدا . و لكن سرعان ما تفقد القصة بريقها، و تصبح قصة مملة أخرى، و ذلك راجع لضعف كتابة الشخصيات، فنعم لعبتنا تقدم الكثير منهم مثل ما ذكرنا سابقا، و لكن 99% منهم غير مثير للاهتمام، الكثير منهم يتشابه، و شخصية واحدة فقط هي من تأخذ الوقت الكافي لترتبط به أو تتعاطف معه أو حتى لتتفهم التحولات في أفعاله، و لهذا محاولات اللعبة في جعلك تتعاطف مع أي مشهد، غالبا أو حتى دائما تبوء بالفشل، فكيف لي أن أتعاطف مع شخصيات أنا لست مهتما بها ؟

سبب آخر يجعل قصتنا محبطة هو سردها الفوضوي و المتسرع، فمع تقدمك في اللعبة، يصبح الصراع أكثر توسعا، و تجد نفسك داخل الكثير من الأحداث، و لكن للأسف، فالقصة هنا ركزت فقط على تقديم الأحداث بسرعة، بدون وقت كافي لبناء هذه الصراعات، و حتى أن الانتقال بين كل مهمه و أخرى داخل القصة لا يتم بشكل سلس كتابيا، و لهذا كما ذكرت سابقا أظن أنها فرصة ضائعة، لأنه بدلا من أن تستغل اللعبة حقبة مثل هذه لبناء قصة مليئة بالصراعات السياسية، قدمت لعبتنا قصة متواضعة جدا .

يوجد في اللعبة جانب للاختيارات في القصة، و أحيانا يكون مؤثرا خاصة اختيار محدد في نصف اللعبة تقريبا، و هذا الجانب قد يكون مؤثرا على ال Bonds، و ال Bonds هو مؤشر يقيس علاقتك بشخصيات أو جماعات مختلفة، و بناء على مستوى هذه العلاقات يمكنك اكتساب مجموعة من الجوائز، ولكن جانب الاختيارات يفقد قيمته بسبب أن مستوى القصة كان مخيبا.

من الجدير بالذكر أن اللعبة تقدم داخل المشاهد السينيمائية شيئا مشابها لل Active Time Lore الموجود بسلسلة FINAL FANTASY، حيث أنه يمكنك معرفة عديد المعلومات عن الشخصيات الظاهرة في كل مشهد.

مراجعة Rise of The Ronin

القتال 

إذا ذكر اسم Team Ninja، أول ما سيخطر في بالك هو أسلوب اللعب الرائع الذي يقدمه الاستوديو في كل لعبة له، و Rise of The Rónin جاءت للتأكيد على تميز هذا الجانب.

القتال بشكل أساسي في لعبتنا يحتوي على هجمات عادية أو هجمات ثقيلة، و أيضا يوجد هجمات خاصة يمكنك استخدامها بالضغط على R1، مع قدرتك على التفادي أو التصدي، و على ذكر الأخير، فمثل Wo Long، لعبتنا تعتمد على ال Parry بشكل رئيسي في القتالات، حيث أن هناك عدادا لاتزان الخصم يسمى بال Ki، و عندما تفرغ هذا العداد عند خصمك يكون لديك الفرصة للقيام بهجوم قوي تسميه اللعبة ب Critical Hit .

ميكانيكيات استخدام الأسلحة ممتازة، و هذا شامل لكل الأسلحة تقريبا، من الخفيف منها مثل ال Paired words و حتى الأثقل مثل ال Odachis و ال GreatSwords، و غيرها من الأسلحة التي تناسب أساليب لعب مختلفة، فإذا أردت أن تصبح ساموراي تقليدي و تلعب بال Katana فلك ذلك، و إذا أردت أن تضع مسافة بينك و بين الخصم يمكن أن تستخدم ال Spears، أو حتى يمكنك أن تجرب سلاحا مميزا مثل ال Bayonett، والذي أعتبره السلاح الأفضل في اللعبة. و بما أن اللعبة تسمح لك بأن تستخدم سلاحين رئيسيين في نفس الوقت، و أن تبدل بينهما كما يحلو لك، ومع وجود الخطاف لتسريع القتال، فسوف يكون لديك العديد من الفرص للتنويع و عمل أكثر من Combo لجعل تجربتك أكثر امتاعا.

يندرج تحت كل سلاح أشكال مختلفة منه، يختلف فيها الضرر و الندرة، و كلما زادت ندرة السلاح كلما أصبح لديه مميزات أكثر، و أيضا يكون لكل سلاح Combat Styles مختلفة، و هي أشبه بالوضعيات أو ما يعرف ب Stances، ووجودها أيضا يضيف تنوعا جيدا لأسلوب القتال.

يعتمد ضرر الأسلحة على زيادة إحصائياتك في شجرة المهارات التي تحتوي على أربعة أقسام و هي : STR، DEX، INT، و Charm، و أيضا يوجد نظام لتطوير الأسلحة عن طريق ال Crafting.

و على ذكر شجرة المهارات، فهي شجرة مهارات تقليدية بعض الشيء، و لكنها تفي بالغرض و تحتوي على تنوع جيد، فنعم أجزاء منها تعتبر زيادة للأرقام فقط، و لكن هناك أجزاء أخرى تضيف العديد من القدرات المختلف في شتى الجوانب، فبعضها يضيف للقتالات حركات أكثر، وبعضها يضيف قدرات للحوار مثل الموجودة في اي لعبة RPG غربي، مثل قدرتك على الكذب أو الإقناع، و بعضها مفيد للتخفي، و حتى بعضها مفيد لل mini games.

تتيح لك اللعبة أيضا استخدام Subweapons، ما بين Bows و Revolvers و Rifles . ويمكنك استخدامها أثناء القتالات أو في التخفي – الذي سنتحدث عنه لاحقا- . استخدام هذه الأسلحة كان جيدا، ويضيف المزيد من التنوع لأسلوب اللعب .

أيضا أحد المميزات العظيمة للنظام القتالي هي وجود المرافق، فالكثير من المراحل خاصة الرئيسية منها تظهر لك شاشة تختار من خلالها 2 مرافقين لك قبل المرحلة، أو أن تلعب Online Co-Op مع أصدقائك . و يوجد في اللعبة الكثير من المرافقين، سواء باكتسابهم من خلال إتمام بعض المهمات الجانبية أو من خلال تقدمك في القصة الرئيسية . حسنا، و لكن ما المميز ؟ المميز في المرافقين هو قدرتك على اللعب بهم بشكل كامل داخل المعركة من خلال التبديل بينهم و بين شخصيتك الرئيسية، و ما يجعل اللعب بهم أكثر امتاعا هو تنوع اسلحتهم، مما يجعلك تجرب أكبر كمية من الأسلحة و أساليب اللعب، و هذا ينتج عنه أيضا الكثير من المتعة .

جزء لا يتجزأ من التجارب الأخيرة ل Team Ninja هو قتالات الزعماء، و هذا متوقع بكونها تجارب Souls-Luke، و لكن صنع لعبة خارج هذا الإطار مثل Rise of The Ronin لم يمنعهم من تقديم قتالات ملحمية، فنعم، لعبتنا بها كمية هائلة من الزعماء،  ما بين المحتوى الرئيسي و الجانبي، و مستوى كل واحد منهم لا يقل عن كونه جيدا، و أفضلهم بمستوى ممتاز، و ذلك لأن مثل المرافقين، فيوجد تنوع جيدا جدا في الزعماء، بأحجام مختلفة، و أسلحة متنوعة، و حركات مميزة، ولهذا تكون نهاية كل مرحلة هي الشيء الأكثر جذبا، لأنك تكون متأكدا أن قتالك مع الزعيم سيمثل الدقائق الأكثر متعة في المرحلة.

إذا كانت نوجد ملاحظة على مستوى القتالات، فستكون مشاكل الكاميرا، خاصة في الأماكن الضيقة عند اقترابك من أي زاوية .

مراجعة Rise of The Ronin

التخفي

نعم، الجانب القتالي ليس الجانب الوحيد الذي يحتوي عليه أسلوب لعب Rise of The Rónin، فاللعبة تتيح لك الفرصة أن تغتال بعضا من الأعداء في طريقك للزعيم النهائي لأي مرحلة، و يمكنك أن تفكر به كحل فعلا، خاصة و أن الصعوبة المتوسطة و العالية في اللعبة تقدمان تحديا جيدا كما ذكرنا سابقا، و لكن هل التخفي جيد بالقدر الكافي لتضعه في الحسبان ؟ الإجابة هي لا .

التخفي في اللعبة مشابه لألعاب عالم مفتوح أخرى مثل Assassin’s Creed أو Ghost of Tsushima. هذه الألعاب مستوى التخفي فيها متوسط المستوى، و قد يكون أفضل قليلا من ذلك في أفضل أحواله، و لكنه ليس مبتكرا، و الحال نفسه مع Rise of The Rónin.

يعتمد التخفي بشكل أساسي على الاختياء في الحشائش أو تسلق الأماكن العالية و استغلالها لقتل الأعداء، و إذا رأيت أكثر من عدو في نفس المكان، فلعبتنا تتيح لك الفرصة لقتلهم جميعا بشكل متتالي بعد اغتيال واحد منهم.

قد تتساءل الآن، ما المشكلة في هذا النظام؟ الإجابة على سؤالك عزيزي القارئ هي توزيع الأعداء و مستوى الذكاء الاصطناعي، فكثير من المراحل يكون فيها الأعداء ناظرين عكس الاتجاه الذي أنت قادم منه، بالإضافة إلا أنهم يمكثون لوقت طويل هكذا دون حركة، و أما الذكاء الاصطناعي فهو كارثي، قد تستخدم بندقية داخل معسكر الأعداء لقتلهم عن بعد، و لا يشكون فيك، و أحيانا تقتل عددا كبيرا منهم ولا يلاحظك رامي السهام، و أحيانا تخوض قتالا طويلا، و بالجوار عدو آخر يكمل مهمته بشكل طبيعي ولا يلاحظ أي شيء مختلف، كل هذه الأمور تجتمع معا لتفسد التخفي و تجعله الخيار الأكثر مللا داخل أسلوب اللعب .

مراجعة Rise of The Ronin

العالم و المحتوى الجانبي 

Rise of The Rónin هي لعبة عالم مفتوح، لذا فتصميمها يعتبر تحدي أكبر من ألعابهم السابقة، و لكن للأسف، فأيضا هذا الجانب متواضع المستوى .

العالم بشكل أساسي يتكون من بعض المدن الكبرى و حولها مجموعة من القرى و المساحات الخضراء، و يوجد وسيلتين أساسيتين للتنقل : الأولى هي ال Glide، و يمكن أن يكون مألوفا في حال لعبك للعبة Assassin’s Creed II، استخدامه كان جيدا و يوفر عليك بعض الوقت، و الوسيلة الأخرى هي الحصان، و الذي كان استخدامه سلسا ويفي بالغرض، خاصة وأنه لا يملك عداد Stamina.

أما في ما يخص جودة العالم، فليس فيه ما يميزه، فمستوى الاستكشاف متواضع، و لا يوجد الكثير من الأشياء التي يمكنك أن تعثر عليها غير معسكرات الأعداء، الكثير و الكثير و الكثير من المعسكرات، نعم أحيانا تكون جوائزها مفيدة، خاصة إذا كان المعسكر يوجد به عدو يعطيك Combat Style جديد، و لكن بشكل عام فالعالم ليس مثيرا للاهتمام، و الخربطة مليئة بالأيقونات، برج هنا وبرج هناك، و الأبراج ليست كالمتعارف عليه، بل هي مبنى طويل فوقه صندوق على سبيل المثال، أو بعض الأماكن التي عند تفعيلها تحصل على نقاط مهارة جديدة، كالموجودة في لعبة The Witcher III، و مع مرور الوقت، يصبح عالم اللعبة منطقة تتوسط النقطة أ و ب لأي مهمة سواء كانت رئيسية أو جانبية .

و على ذكر المهمات الجانبية، فالألعاب السابقة ل Team Ninja لم تخلوا من المحتوى الجانبي، ف Wo Long على سبيل المثال كانت تقدم بعض المراحل الجانبية التي كانت ضرورية لرفع مستواك ليكون لديك القدرة على مواكبة قوة الأعداء في المراحل الرئيسية، و لكن مستوى هذه المراحل كان قمة في التواضع، لذا فالمتوقع من Rise of The Rónin في هذا الجانب ليس بالشيء الكبير، و لكن على عكس التوقعات، لعبتنا تقدم بعض الجوانب الجيدة في ما يخص محتواها الجانبي، ويمكن أن يكون السبب في ذلك كونها لعبة عالم مفتوح، و الذي يتطلب اهتماما أكبر بالمحتوى الجانبي لجذب اللاعب لساعات أكثر .

المحتوى الجانبي يكون على عدة أشكال، فهناك بعض الأنشطة قصيرة المدة و التي يمكن أن تصادفك أثناء التجول في العالم، و مستواها عادي، و تتكرر بشكل ملحوظ، و يوجد أيضا مهمات جانبية، و هذه المهمات الكثير منها جيد، و أحيانا يمكن أن يصبح حجم المهمة أكبر لتكون سلسلة من المهام المتعلقة بنفس القصة، و على ذكر القصة، فأحيانا تكون المهمات الجانبية طريقة لقضاء وقت أطول مع بعض شخصيات قصتنا خاصة الجانبية منها، و هذه المهمات أيضا تقدم الكثير من الزعماء، و أغلبهم جيد و حتى بعضهم قد يكون أفضل من الزعماء الرئيسيين، و حتى ولو لم تعجبك المهمة، فجوائز المهام بشكل عام ليست هينة و تساعدك في اكتساب نقاط أكثر، أو أسلحة إضافية، أو مرافقين جدد، و لكن ليست جميع المهام بنفس المستوى، فبعضها مشابهة للمهام التقليدية المملة في اي لعبة، مثل أن تطلب منك شخصية أن تجمع بعض الموارد، و لكن النسبة الأكبر كانت للمهمات الجيدة التي تبرز القتال بشكل أكبر .

مراجعة Rise of The Ronin

تصميم المراحل

جزء لا يتجزأ من تجربة أي لعبة هو تصميم المراحل، و ذلك لأنه يؤثر على بقية الجوانب بشكل كبير، حيث أن طريقة تصميم المرحلة هي التي تبرز بقية الجوانب سواء بالإيجاب أو بالسلب، اعتمادا على مستوى التصميم، و الحال في لعبتنا ليس مختلفا عن ألعاب الاستوديو السابقة بكونه متوسطا في أفضل حالاته، بل حتى في بعض الأحيان يكون أسوأ .

أغلب مراحل اللعبة، رئيسية كانت أم جانبية تتبع نفس النسق، ادخل لمكان به العديد من المباني و حولهم بعض الأعداء، و اقتلهم بأي طريقة تريد، حتى تصل للزعيم . و خلال تقدمك في المرحلة تصل عند أعلام تكون كال Checkpoints، فقط . بدون أي ابتكار، أغلب المهمات تسير على نفس الأسلوب، و لكن بعض الأحيان تحاول اللعبة كسر هذا الرتم مثل خلق معركة كبرى أو جعلك تعتمد على الخطاف .

مراجعة Rise of The Ronin

الجانب الفني 

ألعاب Team Ninja دائما يتم انتقادها بسبب مستواها البصري، خاصة و أن العابهم الأخيرة مثل Nioh و Wo Long، لم تستطع تقديم مستوى رسومي ممتاز، أو حتى توجه فني جيد، لذا فمظهر هذه الألعاب ليس فيه ما يجذب .

أما في ما يخص Rise of The Rónin، فنعم، المستوى الرسومي للعبتنا يبدو وكأنه من جيل ال PlayStation 3، و هذا الأمر مستغرب جدا كون لعبتنا حصرية فقط على الجيل الجديد، و لكن ما يغفر لهذا المستوى الرسومي الضعيف هو التوجه الفني الجميل للعبة، فلعبتنا تجسد عالم اليابان الساحر بشكل جيد، بكمية المساحات الخضراء فيه، أو بتنوع ألوان أشجاره، أو حتى بتميز تصاميمه .

و أما الجانب الموسيقي للعبتنا، أحيانا يكون ممتازا، أحيانا يكون عاديا، و لكن مجمل ما ستسمعه سيكون جيدا، و جميع المقطوعات تقريبا متماشية و متناسقة بشكل كبير مع عالم اللعبة و الحقبة التي نخوض مغامرتنا فيها، لذا أعتقد أنه يعتبر تحسنا عن ما تم تقديمه في Wo Long .

جدير بالذكر أن اللعبة تقدم ثلاثة أطوار للصورة و هي : الدقة، و الأداء، و ال Ray tracing. تجربة اللعبة في الأغلب كانت على طور الأداء، و الذي لم يكن مثاليا و عانى من بعش المشاكل في ما يخص ثبات الإطارات .

الايجابيات
  • – وجود إرشادات تمكنك من التعرف على الشخصيات أكثر أثناء الحوار، و هو نظام يشبه ال Active Time Lore في FF

  • – ميكانيكيات لعب ممتازة

  • – تنوع أسلحة رائع

  • – فكرة التحكم بالمرافق فكرة مميزة و أضافت قيمة كبيرة للقتالات

  • – قتال زعماء ممتع جدا

  • – أسلوب تنقل جيد

  • – الكثير من المهمات الجانبية جيدة المستوى

  • – تجسيد جيد للحقبة الزمنية

  • – توجه فني جميل

السلبيات
  • – سرد فوضوي و متسرع للأحداث

  • – كتابة الشخصيات بمستوى متواضع

  • – الذكاء الاصطناعي للأعداء سيء في التخفي

  • – مشاكل في الكاميرا في الزوايا الضيقة

  • – تصميم العالم المفتوح متواضع

  • – تصميم مراحل متوسط في أفضل حالاته

  • – هبوط في الإطارات أثناء اللعب

التقييم النهائي - 7

7

Rise of The Rónin تقدم كل ما يمكن أن تتوقعه من لعبة ل Team Ninja، فعلى الرغم من تميزهم كالعادة في تقديم أسلوب قتالي ممتاز و قمة في المتعة، و يصل لذروته مع قتالات الزعماء، و لكن كالعادة أيضا، فاللعبة تفشل في تقديم قصة جيدة، أو تصميم مراحل مميز، بالإضافة إلى خلقهم لعالم مفتوح متواضع المستوى، و نظام تخفي خالي من الابتكار يفسده الذكاء الاصطناعي، لتكون النتيجة النهائية أنها لعبة جيدة فقط .

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
اظهر المزيد

أحمد علاء الدين

شخص محب لصناعة الألعاب، ألعابي المفضلة هي The Witcher III و Baldur's Gate III، و سلسلتي المفضلة هي Final Fantasy .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى