Nintendoمراجعات

مراجعة Super Mario Bros. Wonder

تنثر ننتندو سحرها مرة أخرى حتى يتسنى لنا مشاهدة ما وراء عالم Mario المفعم بالمخلوقات الغريبة والأماكن الخلابة، هذه المرة تقدم لنا ننتندو أحد أهم سلاسلها وشخصيتها الأيقونية Mario في سلسلة Super Mario Bros. الشهيرة التي صدرت أول جزء لها في العام 1985، والذي لاقى صدى عالي واستحسان اللاعبين إلى يومنا هذا. ومنذ ذلك الوقت أصدرت شركة ننتندو أجزاء عديدة قدمت فيها مجموعة كبيرة من الأفكار فماذا ستقدم جزءها الأخير المعنون بـ Super Mario Bros. Wonder

  • اسم اللعبة: Super Mario Bros. Wonder
  • المطور: Nintendo
  • الناشر: Nintendo
  • الصنف: قفز منصات
  • على منصة: Nintendo Switch
  • تاريخ الإصدار: 20 اكتوبر 2023
  • للمزيد من المعلومات: موقع اللعبة الرسمي

السمة والخريطة والعالم

مراجعة Super Mario Bros. Wonder

بعيدا عن مملكة الفطر التي اعتدنا عليها في أغلب أجزاء Mario ها نحن ذا ننتقل إلى مملكة جديدة تسمى مملكة الزهرة – Flower Kingdom، حيث فيها أعداء مختلفين وتضرايس مختلفة مثل أنواع الأشجار والسماء وقاع البحر والبركان وغيرها، والمملكة مقسمة إلى عوالم ولكل عالم مراحل متفرقة تتنقل لها عبر الخريطة التي تعرض عبر المنظور العلوي – Top view

في تجربتي، عندما أتنقل بين المراحل – و هنا أعني الخريطة – لم أجد أي تغيير عن الأجزاء القديم في التنقل وهي شبيهة إلى حد كبير للأجزاء السابقة مثل جزء New Super Mario Bros U، والتي بطبيعة الحال تقليدية واعتدنا عليها ولكن أمست تفقد لعنصر المتعة أو أي أهمية بل حتى المتعة البصرية لم تعد كما كانت قبل، فستلاحظ أنها لا تقدم أي تفاعل مثل الأماكن السرية أو حتى تنوع في اللقاء مع الشخصيات والتفاعل معهم، فهي بكل بساطة وسيلة للتنقل بين المراحل، تمنيت لو أنها قدمت بطريقة جديدة ومبتكرة لكان ذلك أفضل.

وبالنسبة لتصميم المراحل فلقد كان ممتاز حيث سنجد التنوع في البيئات ستلاحظ أن بعضها خلاب والبعض الآخر مبتكر وأخرى تصميمها غريب، فكما عودتنا السلسلة أن هناك بيئات العوم في البحر والمغامرة بين حمم البراكين والقفز بين المنصات مثل الشجر وغيرها. للأسف اللعبة لم تبتعد كثيرًا عن ما قدمته الأجزاء السابقة في السلسلة إلا في بعض الجوانب، فبالرغم من أن هذه المملكة جديدة بالكامل إلا أن البيئات متشابها عمومًا.

مراجعة Super Mario Bros. Wonder

أسلوب اللعب

هنا تبرز لعبة Mario الجديدة ميزاتها، لقد وجدت تنوع في أساليب اللعب، فيمكنني تأكيد أن Mario هذه المرة ابتعدت عن الطريقة التقليدية التي اعتدنا عليها من القفز عبر المنصات مع إضافات بسيطة هنا وهناك، في لعبة Mario Wonder أضافوا قدرات جديدة للتحول لMario ومنها التحول إلى فيل أو مثقاب أو رامي الفقاقيع أو رامي النار، ويمكنني هنا بأن أقول أن جميعها كان ممتعًا حين تستخدم قدراته، فهناك الفيل الذي تستخدمه في جلب الماء لتعرقل الأعداء أو إحياء نبتة ما، وضرب الأعداء بالخرطوم كان ممتع فقد غير طريقة القضاء على الأعداء، ومن ناحية أخرى هناك المثقاب الذي يمكن اللاعب من التسلق على سطح الأسقف والقيعان حينها يتمكن اللاعب الوصول إلى أماكن صعبة الوصول إليها، وهذا الشيء كان مميز بالفعل، وأيضا هناك رامي الفقاقيع والذي أراه ممتع إلى حد لأنه فقط يقضي على الأعداء برمي الفقاقيع.

مراجعة Super Mario Bros. Wonder

العوالم والمراحل

الخريطة مقسمة لعدة عوالم ولكل عالم سمة خاصة بها وتتميز كل منها بالأعداء والبيئات، ورحلة Mario هذه المرة ستكون عبر عدة مراحلة لتجمع بذور الزهور لتتمكن من التقدم للمراحل التي تليها مثل ما كانت النجوم في الأجزاء السابقة.

لقد رأيت البيئات جميلة وخلابة ومتنوعة فمن بينها الصحراء والسماء والبراكين والعوم تحت الماء، ورغم اختلافها لم تبتعد كثيرا عن بيئات الأجزاء السابقة ولكن لاحظت في هذا الجزء أن هناك تفاعل أكثر ولو بالنسبة قليلة مع البيئة وتوظيفها لتتفاعل مع المزايا التي اقتنيتها.

أما بالنسبة للمراحل فقد لاحظت أن هناك تكرار في بعض المراحل مثل مرحلة القضاء على جميع الأعداء ومرحلة إنهاء المراحل في الوقت القياسي، وبالرغم من بعض التكرار لهذه المراحل إلا أنها كانت ممتعة ولم تفسد التجربة على العموم. بالمقابل كانت هناك مراحل مفعمة بالتنوع والتحدي واللحظات المدهشة خصوصًا إذا ما كانت هناك زهرة العجائب والتي تغير أسلوب اللعب تمامًا.

مراجعة Super Mario Bros. Wonder

نظام الشارة – Badges

في إضافة جديدة من شأنها رفع المتعة والتحدي على حد سواء، الشارة هي مجموعة مزايا بإمكان اللاعب البدأ بها في أي مرحلة، وستظل هذه الميزة مع اللاعب إلى حين تغييرها إذا ذهب إلى مرحلة جديدة، وهنا يمكنني بأن أقول أن الشارات هي أفضل إضافة في اللعبة إذ تمكن اللاعب من التنوع في أسلوب اللعب بجانب القدرات التي ستحصل عليها في المرحلة مثل الفيل، فهناك شارات مثل الخطاف مما يمكن اللاعب من التنقل من جدار إلى آخر بدفع الخطاف، وأيضا هناك شارة تمكن Mario من القفز عاليًا وببطئ في نفس الوقت، وهناك شارة تدعى بالقبعة الشراعية والتي تجعلك تهبط بهدوء، ميزة هذه الشارات هي أن هناك أماكن أو نقود في المراحل لا يمكنني الوصول إليها إلا عبر هذه الشارات وفي أحيان أخر تسهل عليك إنهاء المرحلة بطرق مختلفة وإبداعية، فبدلًا من القفز العادي يمكنك استخدام هذه المزايا بدلًا عنها.

مراجعة Super Mario Bros. Wonder

زهرة العجائب

زهرة العجائب! Flower Wonder كما أطلقوا عليها، لو لا زهرة العجائب والتي سميت اللعبة باسمها فيمكنني بأن أقول أن اللعبة ستفتقد للإبداع، ولكن جاءت زهرة العجائب بكل ما هو مبهر حرفيًا، هي الزهرة التي ستتحصل عليها في بعض المراحل وستغير لك طريقة لعبك بالكامل، هذه اللحظات كانت مميزة بحق، فقد أخرجتني عن أجواء اللعب التقليدية إلى ما هو مبدع ومبهر وخارج عن المألوف، فمثلًا ستتغير الكاميرا فجأة إلى المنظور العلوي أو أن الثيران الهائجة يمكنها التحليق وستحلق معها بعيدًا متجهين إلى السماء، أو أن أتحول إلى كرة شوكية تحطم كل ما أمامها وهكذا دواليك.

وجدت زهرة العجائب مسلية جدًا ومبهرة بصريًا إلا أنها لا تتعدى حدود المتعة البصرية والتحريك الممتع إذ قليل منها فيها التحدي وأغلبها سهلة جدًا وليست بحاجة لأي تركيز أو مهارات كي تتخطاها، بالإضافة ستلعبها لفترة قصيرة في المرحلة ولا يمكنك أن تخوض هذه التجربة إلا في المكان ذاته عندما تعود إليه.

مراجعة Super Mario Bros. Wonder

الأعداء

كان الأعداء متنوعين ليس هذا فقط بل تطل علينا مجموعة جديدة من الأعداء، فالبرغم من وجود أعداء كلاسكيين مثل Gumba (قومبا) إلا أن تنوع الأعداء الجدد في هذا الجزء جعلت من اللعبة فريدة عن سابقتها، فقد استمتعت في التعامل معهم وطريقة قتالهم، فمثلًا هناك الثيران الهائجة التي لا تموت بسهولة ويمكنك الصعود عليها حتى تذهب بي إلى أماكن سرية أو أجعلها تسقط في الحفر كي أقضي عليها، أيضا هناك المكفن والذي أقضي عليه بسحب شريطة الكفن كان ذلك مسلي جدا، بالإضافة إلى القواقع الشوكية التي تقفز في نفس توقيت قفزي مما جعلتني أفكر قبل أن أتخذ أي قرار قفز، وهناك الكثير من الأعداء الذين لم يكونوا بتلك الصعوبة ولكن بأفكار مسلية ومبتكرة في بعض الأحيان.

ولكن هنالك جانب آخر سيئ في قتال الأعداء ألا وهو قتال الزعماء أو بالأحرى الزعيم، هنالك زعيم واحد فقط ستقاتله عدة مرات بأسلوب ممل وتقليدي مثل ألعاب Mario السابقة وأعني بذلك Bowser jr، كل ما عليك هو القفز فوق الزعيم عدة مرات دون أي تحدي أو إبهار بصري أو حتى متعة في قتاله.

مراجعة Super Mario Bros. Wonder

التحريك

كان التحريك مميز في الأجزاء السابقة ولكن في هذا الجزء صار التحريك في مستوى أخر من الإبداع، فمثلًا شخصية الفيل تسيدت الموقف إذا ما تحدثنا عن التحريك وهناك بكل تأكيد الكثير غيره، فحركة المشي والقفز والدخول في الأنابيب مميزة بالفعل واشعرتني اهتمامهم بالتفاصيل الصغيرة، وهذا من شأنه رفع من مستوى التجربة بالنسبة لي وجعلها أكثر إبهارًا.

 

الإيجابيات
  • عملية تحريك الشخصيات مبهرة ومتقنة

  • المراحل التي فيها زهرة العجائب مبتكرة وممتعة

  • ميزة الملصقات رائعة وتعطي اللاعب الخيار في الإبداع والوصل للأماكن الصعبة والسرية

  • تنوع البيئات خلاب ومبهر بصريًا

السلبيات
  • سهولة مفرطة في أغلب المراحل

  • خريطة العالم جار عليها الزمن وطريقة التنقل بين المراحل مملة

  • فقر في الزعماء وقتالهم ممل

*أُجرِيت هذه المراجعة على نسخة من اللعبة تحصلنا عليها بأنفسنا على جهاز Nintendo Switch

للإطلاع على مزيد من مراجعاتنا بإمكانكم إيجادها جميعًا هنا. كما بإمكانكم زيارة صفحتنا على موقع OpenCritic من هنا

التقييم النهائي - 8.5

8.5

زادت لعبة Super Mario Bros. Wonder جرعة الابتكار في ألعاب Mario ثنائية الأبعاد التي تجعل اللاعب يحلق في عجائب مملكة الزهور من حين إلى آخر، بالإضافة لتنوع الأعداء الذي لم نشهده منذ فترة طويلة في السلسلة. ولكن جرعة الابتكار لم تكن كافية لتنقل هذا التصنيف إلى مستوى جديد كما كنا نتطلع إليه، إذ افتقرت التجربة الى تنوع الزعماء والتحدي في إنهاء المراحل، فهي لا تتعدى كونها لعبة Mario ثنائية الأبعاد مصقولة على مستويات عديدة مع إضافات في أساليب اللعب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى