مراجعات

مراجعة Battlefield 2042

العريقة Battlefield من تطوير الفريق السويدي DICE ونشر EA، تعود لنا بجزء جديد بعد اخر اصدار لها الذي صدر في 2018 مع Battlefield V والتي تعتبر من أقل الاجزاء في الفترة الاخيرة تميزا، وذلك يعود لمشاكل كثيرة قبل وبعد إصدار اللعبة، ولكن الآن بعد غياب ثلاثة سنوات وفترة تطوير أطول تعود لنا السلسلة بجزئها الجديد Battlefield 2042، والذي تقع احداثه في المستقبل القريب ولأول مرة بعدد لاعبين 128 متزامن في نفس الخريطة، وهذا ما جعلنا متحمسين لتجربة اللعبة الآن بعد أن صدرت للجميع وأخذت وقت للتدقيق فيها حان موعد مراجعتنا للعبة Battlefield 2042 .

اللعبة تتوفر على اجهزة Xbox one – Xbox Series X/S – PlayStation 4 – PlayStation 5- PC  وللحصول على المزيد من المعلومات أو شراء اللعبة يمكنم زيارة موقع اللعبة هنا.

فريق التطوير DICE في Battlefield 2042 تخلى عن الطور الفردي كليًا من اجل التركيز على الطور الجماعي، قرار محبط للاسف وخاصة بعد 1 Battlefield والطور الفردي الجميل وتطور السرد القصصي في السلسلة، فريق التطوير أكد ان هذه الخطوة من أجل التركيز الكلي على الطور الجماعي وتقديمه بأفضل صورة ممكنة مع مكانيكيات جديدة وتغيير نظام الكلاسات المعروف في السلسلة الى نظام جديد، المتخصصون وكل شخصية لها قدرات خاصة تميزها عن الاخرى وجميعها تتشارك الكلاسات فبالإمكان إختيار المهندس أو القناص على أي متخصص، ولأول مرة في تاريخ السلسلة 64 لاعب ضد 64 لاعب وخرائط ضخمة جدا لم يسبق للسلسلة تقديم مثلها في أي جزء سابق.

مرحبا بك في العام 2042، اللعبة تقدم ثلاث أطوار رئيسية طور Warfare والطور الجديد كليا Hazard Zone وطور الـ Portal الفريد من نوعه.

All Out Warfare – الطور الاساسي في كل جزء من السلسلة وبعدد 128 لاعب في الخريط الواحدة، وهو السيطرة والاستيلاء على الاعلام الموجودة في الخريطة حتى نفاذ النقاط من الفريق الخصم والفوز، وفي All Out Warfare يقدم طريقتين لعب وهي :

  • (CONQUEST) ، النظام الكلاسيكي للاستيلاع على الاعلام حتى نفاذ النقاط من الفريق الخصم والفوز.
  • (BREAKTHROUGH)، الهجوم والدفاع على فريق الهجوم احتلال والسيطرة على الاهداف في وقت واحد لينتقل الى الهدف التالي والفوز في النهاية أما فريق الدفاع علية ببساطة الدفاع عن مراكزة والنهاك الفريق المجاهم وعند خسارة الفريق المهاجم كل نقاطة يفوز فريق الدفاع .

الفوضى في All Out Warfare لايمكن وصفها، العدد الكبير المتواجد وهو 128 لاعب في الخريطة تسبب بضياع الاستراتيجية كليا، المساحات الكبيرة الفاضية ستشعر بالملل من كثرة المشي في حال عدم تواجد مركبة وعند الوصول الى الاعلام ونقاط السيطرة وتواجد عدد كبير من الاعبين وتحتاج اكثر من الوقت المفترض سواء في الوصول الى المكان أو السيطرة، وفي حال الموت عليك العودة من مسافات بعيدة أو النزول عند أحد اعضاء الفرقة والدعاء الا تموت في الحال بسبب تواجد اعضاء الفرقة في وسط المعركة ضد اعداد كبيرة من الاعداء.

ال 128 لاعب للاسف سلبية وليست إيجابية ولايمكن تجربة اللعبة بعدد 64 لاعب إلا على اجهزة الجيل الماضي فقط، وعند تجربتي للعبة على الجيل الماضي أكثر ما اريده الآن من فريق التطوير هو تقديم 64 لاعب على كل المنصات، حرفيا كثير من سلبيات العدد الكبير والخرائط الضخمة انحلت جزئيا ووجدت باني مستمع باللعب أكثر .

Hazard Zone –

لم اتمكن لم لعب الطور بسبب مشاكل اللعبة في البحث ولايمكن اللعب خارج منطقتك (فقط اللعب مع اشخاص من الشرق الاوسط) ولا يمكن البحث في سيرفرات اوروبية بسبب غياب تصفح الخوادم في الطور، حاولت اللعب من جهاز XBOX وPS5 ولكن دون فائدة وحاولت في اوقات مختلفة كثيرة والبحث يستمر لوقت طويل وعندما تجد بعض الاعبين لايبدأ اللعب الا في حال تواجد عدد كافي وهذا الشيء لم يحدث اطلاقا.

 

Portal – الماضي والحاضر والمستقبل 

في هذا الطور الجديد يمكن لعب أجزاء Battlefield 1942 ، Battlefield: Bad Company 2 ،Battlefield 3، اللعب ليس إعادة الخرائط القديمة بل تم إعادة تطويرها في 2042، ولكن الخصائص مثل اسلوب اللعب والمركبات والاسلحة والكلاسات لم تتغير، يمكن القول أنها إعادة إصدار الألعاب القديمة بنسخة محسنة بصريا داخل لعبة Battlefield 2042 ولكن ليس بجميع الاطوار، الأسلحة، المركبات والخرائط، لعب بعض اجزاء Battlefield القديمة المحببة الى قلوبنا في داخل طور الـPortal بافضل جودة ممكنة ورسم على معدل إطارات عالي هو أفضل تجربة في لعبة 2042 Battlefield، الجميل هو عودة نفس الكلاسات الاسلحة والخصائص الخاصة بها لكل جزء وبنفس روعة اسلوب اللعب، الخرائط جميلة ومطابقة للنسخة الاصلية من اللعبة.

الامر الآخر هم السماح لمجتمع الاعبين بالتعديل على قواعد اللعبة واسلوب اللعب، يمكن وضع قواعد غريبة مثل اللعب فقط بالـ RPG او وضع فريق باسلوب لعب Battlefield 1942 ضد فريق باسلحة جديدة باسلوب لعب Battlefield 3 ولكن للموازنة يكون اللعبة 64 لاعب ضد 32 والكثير من القواعد والقوانين يمكن التعديل عليها بشكل كبير واعطاء مجتمع الاعبين حرية كبيرة نتج عنها أفضل طور في اللعبة، صحيح هناك اشياء سخيفة و غريبة بالتأكيد ولكن هي قليلة ويمكن البحث في متصفح الخوادم للطور والطريقة التي تريد لعب اللعبة فيها، فقط في طور Portal يمكن تصفح الخوادم واللعب في أفضل خادم مناسب لمنطقتك على عكس الاطوار الاخرى التي لا تملك اي خيار للعب سوى نظام البحث الكارثي الذي سأتحدث عنه بعد قليل.

     خرائط Battlefield 1942 هي BATTLE OF THE BULGE – EL ALAMEIN . 

     خرائط Battlefield Bad Company 2 هي ARICA HARBOR – VALPARAISO .

    الخرائط في Battlefield 3 هي NOSHAHR CANALS – CASPIAN BORDER .


 

الخرائط هي قلب اللعبة النابض واساسها وساحة المعركة، مع 7 خرائط جديدة مخصصة لـ Battlefield 2042 متنوعة في البيئات والضواهر الطبيعية التي تتسم بها اللعبة، مثلًا في خريطة الصحراء والتي تقع في قطر هناك عاصفة رملية تتسبب في ضعف الرؤية بسبب العاصفة والغبار وفي خريطة الغابات وموقعها فرنسا هنالك صاروخ يمكن اطلاقه وعاصفة بسبب الامطار وغيرها من الضواهر الطبيعية في الخرائط الاخرى، ولكن المشكلة تقع في عدم تاثيرها الفعلي على اللعب ووجودها لم يكن ذو فائدة كبيرة مثل القطار في Battlefield 1 كمثال، مع زيادة عدد الاعبين من 64 لاعب الى 128 لاعب اصبح حجم الخرائط كبير و بدون فائدة حقيقة الآن المساحات واسعة ومفتوحة والتصميم الغير جيد لخريطة اللعب الجماعي كلها عوامل إجتمعت وجعلت الملل والفوضى اساس كل شيء فيها .

ربما في المستقبل سنحصل على خرائط اخرى ولكن هذه الخرائط المتوافرة حاليًا في وقت كتابة المراجعة.

عنصر تدمير المباني في Battlefield 2042 محبط والتدمير محصور ومحدود وأقل من الاجزاء الماضية، ولكن في طور الـ Portal وتحديدًا خرائط الاجزاء القديمة فإن التدمير موجود بقوة مثل النسخ الاصلية وأفضل منها حتى مع المؤثرات والمستوى الرسومي الحالي.

عند النظر إلى كل أجزاء Battlefield فإن اسلوب اللعب مميز عن أي لعبة شوتر، Battlefield 2042 تقدم نفس التميز المعروف بالسلسلة ولمسة DICE السحرية، المشاكل تبدأ من عدد الاسلحة الأقل من المتوقع والمشتركة على جميع المتخصصين، عكس المركبات الذي كان عددها كبير ويوجد وتنوع بين الطائرات والدبابات وكل مركبة وسلاح يملك تطويرات عند اللعب فيها، مثلاً الاسلحة تستطيع تركيب رصاصات خارقة لدروع عليها واجزاء تثبيت السلاح أو كاتم صوت وغيرها الكثير، ويمكن القول أن التعديلات على الاسلحة مرضية تقريبًا وخاصة مع الميزة الجديدة وهي التعديل داخل اللعب دون الحاجة للذهاب الى القوائم والتعديل والرجوع الى اللعبة.

نعود قليلا للمركبات ولايمكن ان تكون لعبة Battlefield بدون مركبات، كمحب للمركبات واغلب لعبي فيها سواء الجوية مثل الهيليكوبتر أو البرية مثل الدبابة بكل تاكيد القوة هي عنوانها ولكن الأعداء يستطيعون القضاء عليك بسهولة لقدرة كل شخص على استدعاء المركبات في النظام الجديد، بالإمكان طلب مركبتك في اي مكان في الخريطة واختيار مكان اسقاط المركبة سواء كان وسط المعركة او في اعلى الأبراج، ويمكن الطلب في اي وقت إيضا وهذا تسبب في عدم الموازنة ونشر المزيد من الفوضى في اللعبة.

يمكن طلب الكلب الالي (رينجر) للمساعدة بنفس طريقة طلب المركبات والكلب الالي يتحرك في نفس تحركاتك وبالإمكان اعطاء اوامر له وهي الذهاب الى مكان معين او الوقوف في نفس المكان او التفجير الالي، أكبر ميزة رئيتها للكلب الالي هي قتل الاعداء الغير حقيقيين (الذكاء الاصطناعي) .

      

الرسم على أجهزة الجيل الجديد PS5.XSX رائعة بكل المقاييس من جودة الرسم او الاضائة والانفجارات كلها تشعرك باللعب على PC بمواصفات عالية، تصميم المركبات والاسلحة المستقبلية وايضا الحالية في طور Portal عالية الدقة ورائعة والتوجه الفني مختلف عن اي Battlefield سابقة وخاصة بعض الاماكن المستقبلية والتصميم الفريد فيها.

بالنسبة للصوتيات فهي مثل الاجزاء السابقة كلها متميزة ورائعة في الاصوات اثناء اللعب من صوت الطلقات او الطائرات والمركبات الاخرى، المشكلة تقع على التمثيل الصوتي للشخصيات فإني أراه مبتذل بعض الشيء وسأتحدث عنه بعد قليل في قسم المتخصصون بشكل أوسع، اخيرًا موسيقى السلسلة الايقونية محبطة حقيقة وفقدت كل التميز الخاص بها للأسف.

 

المتخصصون – Specialists 

  • PYOTR “BORIS” GUSKOVSKY (مهندس) روسيا –  يتميز برشاش آلي يثبت بالارض ويزيد قوه عند التواجد بالقرب منه.
  • JI-SOO PAIK (استطلاع) كوريا الجنوبية – تتميز بجهاز مسح يكشف الاعداء لوقت محدود وكل عدو يصوب باتجاهك.
  • CONSTANTIN “ANGEL” ANGHEL  (دعم) رومانيا – يتميز بشخصية المعالج لاعضاء الفريق وصندوق الدعم لتوفير الرصاص والدروع وغيرها.
  • EMMA “SUNDANCE” ROSIER  (الهجوم) فرنسا – تتميز ببدلة مجنحة تستطيع الطيران لمسافات طويلة والقنابل الذكية متعددة الاستخدامات.
  • NAVIN RAO (استطلاع) الهند – يتميز بالتهكير ويكشف الاعداء القريبين اذا قتلت العدو وتهكير بعض اجزاء البيئة أو المركبات وتعطيلها عن الحركة.
  • WIKUS “CASPER” VAN DAELE (القناص) جنوب افريقا – يتميز بطيارة صغيرة بدون طيار (درون) تكشف الاعداء وتعطل مركباتهم ويكشف الاعداء القريبين منه.
  • KIMBLE “IRISH” GRAVES (مهندس) الولايات المتحدة – يتميز بستارة ودرع تحمي من الرصاص والمتفجرات ويحصل على مكافئة أكثر عند قتل اي عدو.
  • WEBSTER MACKAY (هجوم) كندا – يتميز بالخطاف والانتقال بسرعة والتسلق لمكان مرتفع عن طريق الخطاف وسرعة الحركة. 
  •  MARIA FALCK (دعم) المانيا – تتميز بمسدس حقن معالج ويعالج اعضاء الفريق وعند اعادتهم للحياة تكون حياتهم كاملة.          
  • SANTIAGO “DOZER” ESPINOZA (الهجوم) المكسيك – حامل درع قوي يحمي من الرصاص والمتفجرات وتلقي ضرر اقل ضد المتفجرات وسرعة المعالجة ضدها.

تم الغاء نظام الكلاسات واستبداله بالمتخصصون تقريبا، المتخصصون هم مرتزقة يقاتلون لدول اخرى واسمهم الا منتمون وهو نظام مقارب للعبة Rainbow Six Siege حيث كل شخصية فيها مميزات تميزها عن الشخصيات الاخرى، الآن يمكن إختيار اي كلاس مع اي شخصية من المتخصصون ،الفكرة تبدو رائعة ولكن الحقيقة والواقع غير ذلك، المميزات في بعض المتخصصون يمكن القول ان الاعبين نسوها منذ وقت الاصدار مثل التهكير، بشكل عام الاضافة الفعلية لاسلوب اللعب غير موجودة ونظام المتخصصون جعل من الكلاسات غير مهم واغلب الاعبين وخاصة الجدد على السلسلة لايعرفون الفرق بين الكلاسات واللعب الجماعي ومساعدة الفريق للفوز.

عند نهاية كل جلسة لعب يظهر افضل الاعبين في الجلسة، تظهر الشخصية وتتحدث بكلام سخيف مثل هذا كان سهل جدا ومثل هذا الكلام المبتذل، وبعدها يظهر كل اعضاء الفرقة وبنفس الطريقة، طبعا السبب في هذا يعود الى رغبة المطور في في جعل نظام التقدم في ملابس الشخصيات واشكالهم وحركاتهم يستحق وقتك، تماما مثل الالعاب الجماعية في الوقت الحالي، لكن كل شيء عادي ولا يوجد اي شيء مميز فيها هذا بالإضافة إلى نظام التقدم السيء الذي يتطلب وقت وجهد والمكافئة لا تستحق حقيقةً.

ربما سمعت عن مشاكل اللعبة الآن، اللعبة تعج بالمشاكل التقنية ولن اطيل الكلام فيها ولكن ساذكر بعض ما واجهته انا من الاغلاق المفاجئ وسط اللعب او انفصال اللعبة عن الشبكة وطرد اعضاء الفرقة بدون سبب وعدم القدرة على انعاش اعضاء الفرقة، اخطاء رسومية وتطاير الاجساد وغيرها الكثير، أسوء قوائم في تاريخ السلسلة فهي معقدة وغير عملية اطلاقا وعند محاولة العودة بعد الموت ستواجه مشاكل اصعب من الموت نفسه، والتعديل على الاسلحة والمركبات في القوائم غير عملي ومعقد، اللعبة تحتاج الى اعادة تعريف واجهة المستخدم بالكامل في Battlefield 2042 .

مشكلة عدم القدرة على اللعب الـ Matchmaking مع كل إصدار من Battlefield الآن اصبح من اساسيات اللعبة، لايمكن السكوت على المشاكل وخاصة تكرارها مع كل جزء ولا أعلم شعور كل شخص قام بعمل طلب مسبق ودعم اللعبة وقت اصدارها بشراء اللعبة بسعرها الكامل وخاصة على اجهزة الجيل الجديد والتي تبلغ قيمتها 70 دولار بأقل نسخة، والجزاء كان منتج ناقص المحتوى وغير مكتمل وبسعر مرتفع، الكسل والطمع يجب أخذ وقفة حازمة أمامه من مجتمع الاعبين ضد المطورين والناشرين.

  • المطور وعد بإصلاح المشاكل وأكد انه يستمع للاعبين ومشاكلهم واقتراحاتهم، في حال تم اصلاح المشاكل سيتم تحديث المراجعة.

       

______________________________________________________________________________________

تمت هذه المراجعة على نسخة من اللعبة تم شرائها من قبل المراجع على جهاز PS5-XSX .

لمشاهدة المزيد من مراجعاتنا تفضلوا بزيارتنا هنا

 

الإيجابيات
  • طور Portal هو افضل شيء في اللعبة وقدم تجارب الماضي بافضل صورة ممكنة

  • مستوى الرسم والاصوات جميل مع الانفجارات والمعارك.

السلبيات
  • مشاكل تقنية عديدة تعج فيها اللعبة من اخطاء رسومية او مشاكل تضرر منها  اسلوب اللعب

  • طور الـAll Out Warfare محبط ومليء بالفوضى وغياب الاستراتيجية مع حجم الخرائط الضخم وعدد اللاعبين

  • القوائم سيئة وغير عملية وتحتاج الكثير من الوقت لتقوم بابسط الاشياء

  • مشاكل في البحث Matchmaking وتكرارها مع كل إصدار للعبة

  • محتوى محدود وغياب طور القصة

التقييم النهائي

التقييم النهائي - 5

5

لعبة Battlefield 2042 قدمت الماضي بافضل صورة ممكنة في طور Portal المتميز ولكن لم تنجح في اي شيء اخر، فلقد كانت تعاني من مشاكل تقنية كثيرة وفوضى كبيرة في اسلوب اللعب.

Abdulmonem Saeed

عبدالمنعم سعيد ، محب لفريق التطوير العريق FromSoftware والعاب الاكشن والمغامرات .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى