Xboxالمواضيع المميزةتقارير

استوديو Arkane Austin من البداية للنهاية

في اليوم السابع من شهر مايو عام 2024، تلقى اللاعبون صدمة جديدة بعد إعلان Microsoft عن إغلاق 4 فرق لتطوير الألعاب، و أحد هذه الفرق هو استوديو Arkane Austin، الفرع الثاني لاستوديو Arkane المملوك لـ Bethesda، فما هو هذا الاستوديو؟ ما هي الألعاب التي طورها؟ كلها أسئلة سنجاوب عليها في مقالنا لليوم.

Raphaël Colantonio

عام 1971 يولد Raphaël Colantonio، و بعد أن عمل مع EA لفترة، قرر Colantonio أن يخرج من الشركة بسبب زيادة تركيزهم على صناعة الألعاب الرياضية، ليقوم بعدها بافتتاح استوديو Arkane عام 1999 في مدينة Lyon الفرنسية، و بعد ثلاثة أعوام، أصدر الأستوديو لعبته الأولى باسم Arx Fatalis، و التي لاقت نجاحا نقديا جيدا لكن مع أداء تجاري متواضع.

في عام 2006، قرر Raphaël الانتقال إلى Austin، و إنشاء فرع جديد من الاستوديو تحت اسم Arkane Austin، و الذي كان الهدف الرئيسي منه إنشاء علاقات مع فرق التطوير الأخرى، و ذلك بهدف استخدام مساعدتهم لاحقا لتطوير الألعاب الخاصة بالاستوديو.

Harvey Smith

عام 1966 ولد Harvey Smith، و الذي عاش طفولته على سواحل مدينة Texas، ومثل Raphaël Colantonio، عمل Harvey أيضا قي شركة EA لبعض الوقت في قسم ضمان الجودة لألعاب مهمة مثل System Shock، ومن بعدها عمل Harvey Smith على العديد من الألعاب الشهيرة مثل Deux Ex الاصلية و Deus Ex: Invisible War و Thief: Deadly Shadows وغيرها .

في بدايات Raphaël Colantonio في مجال صناعة الألعاب، قابل Harvey Smith، و ظل متواصلا معه، وظن كليهما أن لديهما العديد من المواهب المتشابهة، وأن اجتماعهم في نفس الاستوديو قد ينجح بشكل كبير، و لهذا انضم Harvey Smith إلى Arkane عام 2008 ، وهو و Raphaël كان لديهما بعض الأفكار التي لاحقا ستكون أساسا لصناعة Dishonered.

Dishonered

استوديو Arkane Austin من البداية للنهاية

بعد ما رأت Bethesda مستوى Arkane مع إصدار Arx Fatalis، طلبت الشركة من Arkane أن يقوموا بتطوير لعبة تخفي جديدة أحداثها في اليابان، ووافق الاستوديو على ذلك، و من بعدها استحوذت Zenimax Media على الاستوديو، ليكون لدى Arkane الوقت والحرية والميزانية لتطوير اللعبة.

عملية إنتاج Dishonered على Unreal Engine 3 استغرقت قرابة العامين و نصف، و عملية إخراج اللعبة كانت من قبل Raphaël Colantonio و Harvey Smith، و تطوير اللعبة لم يكن من قبل فرع Austin فقط، فقد عمل كلا الفرعين على اللعبة. حيث قاد فرع Austin الاخراج وتصميم اللعبة وتصميم المراحل وقاد فرع Lyon التوجه الفني والبرمجة وما إلى ذلك.

عند إصدار Dishonered في التاسع من أكتوبر عام 2012، لاقت اللعبة نجاحا نقديا ضخما، فعلى موقع Metacritic حصلت اللعبة على متوسط تقاييم 91% على الحاسب الشخصي، وأيضا ترشحت اللعبة للعديد من الجوائز في مختلف المحافل، و هذا النجاح كان منطقيا نظرا لتقديم اللعبة لتجربة تخفي Immersive sim رائعة و مميزة، و أيضا نجحت اللعبة في بيع 5.8 مليون نسخة، و لهذا تم بدء العمل على الجزء الجديد من اللعبة تحت اسم Dishonered 2 من إخراج Harvey Smith، و لكن هذه المرة كان فرع Lyon هو المسؤول الأكبر عن اللعبة، و في المقابل كان فرع Austin يطور لعبة جديدة تحت اسم Prey.

Prey

استوديو Arkane Austin من البداية للنهاية

بعد إصدار Prey عام 2006 و نجاحها، تم الإعلان عن بدء تطوير الجزء الثاني من اللعبة، و بعد العديد من المشاكل، انتقلت حقوق الاسم أو ما يعرف بال IP الخاص باللعبة إلى شركة Bethesda، و التي أعلنت أن تطوير اللعبة سيكون من فريق Human Head، ليتم إلغاء مشروع الجزء الثاني بعدها و يتولى فريق Arkane Austin تطوير لعبة Prey، التي تعتبر إعادة تخيل للجزء الأصلي، ومن إخراج Raphaël Colantonio.

يقول Raphaël Colantonio أن Prey 2017 لا تمد بأي صلة بالجزء الاصلي الذي تم إصداره في 2006 حيث أجبرت Bethesda فريق التطوير على تسميتها ببـ Prey من أجل استخدام حقوق العنوان. وبعد عدة سنوات من إصدارها، صرح Raphaël أنه كان ينوي تسمية اللعبة باسم Typhon هو اسم مألوف بالتأكيد لمن لعب اللعبة.

وفي الخامس من مايو عام 2017، تم إصدار اللعبة، و من الناحية النقدية كانت لعبة Prey ناجحة، فقد حصلت على متوسط تقييمات 84% على جهاز ال Xbox One، و أيضا ترشحت اللعبة لمجموعة من الجوائز أهمها جائزة أفضل لعبة Action في حفل The Game Awards، و لكن للأسف، فمن الناحية التجارية لم تكن Prey ناجحة بالقدر الكافي .

بعد إصدار Prey بشهرين تقريبا، أعلن Raphaël Colantonio تنحيه عن منصبه الإداري في Arkane بسبب “الحرية الأبداعية” حسب قوله، ليحل محله Harvey Smith كرئيس لفرع Austin، و يبقى Raphaël Colantonio في فرع Lyon ليساعد في تحول إدارة الاستوديو لشخص جديد.

على الرغم من أن Prey تعتبر تجربة مظلومة في نظر الكثير من اللاعبين، و لكن في عام 2018، تم إصدار إضافة للعبة تحت اسم Prey Mooncrash، و ما يجعل هذه الإضافة تجربة مميزة هو أنها تخلط تجربة الـ Immersive sim مع الـ Roguelike .

RedFall

استوديو Arkane Austin من البداية للنهاية

عام 2020، أعلنت مايكروسوفت استحواذها على Zenimax بمبلغ يقارب ال 7.5 مليار دولار، و بالتالي أصبحت فرق تطوير Arkane تابعة للشركة أيضا، سواء فرع Lyon و الذي كان يعمل على Deathloop، أو فرع Austin الذي كان مسؤولا عن تطوير عنوان Arkane الجديد تحت اسم RedFall، وبمساعدة فريق Roundhouse Studios.

عنوان Redfall بدأ تطويره عام 2018، وهو من إخراج Harvey Smith و Ricardo Bare، و هذا المشروع كان طلبا من Bethesda و ذلك لرغبتهم في صنع لعبة تعاونية، و في عام 2021 تم الإعلان عن اللعبة، و مع حماس البعض، و تخوف البعض الآخر نظرا لكون اللعبة ابتعادا عما عهدناه من Arkane، استمر تطوير اللعبة حتى تم تأجيلها من عام 2022 إلى عام 2023 .

مع إصدار RedFall في اليوم الثاني من مايو عام 2023، لاقت اللعبة تقييمات سيئة، فقد حصلت اللعبة على متوسط تقييمات 56 % على موقع Metacritic، و حتى الاستقبال الجماهيري للعبة كان سلبيا بشكل واضح، و لكن على الرغم من ذلك، فقد وعدت مايكروسوفت بالاستمرار بدعم اللعبة، و لكن للأسف، هذا الوعد لم يصمد لعام على الأقل، ليتم الإعلان عن توقف دعم اللعبة مزامنة مع إغلاق Arkane Austin .

نهاية Arkane Austin 

استوديو Arkane Austin من البداية للنهاية

كما ذكرنا في بداية مقالنا اليوم، فقد أعلنت Microsoft عن إغلاق 4 فرق تطوير، و أحد هذه الفرق كان بالطبع فريق Arkane Austin، و على الرغم من فشل لعبته الأخيرة، و لكن الألعاب التي ساهم فيها هذا الفريق مثل Dishonered و Prey كانت من أكبر الأسباب التي جعلت العديد من اللاعبين مهتمين بتصنيف الـ Immersive sim ، مما يحعل نهاية Arkane Austin خبرا حزينا لعشاق هذا التصنيف.

للمزيد من المقالات أو المراجعات يمكنكم زيارة موقع ELDERPLAYERS .

اظهر المزيد

أحمد علاء الدين

شخص محب لصناعة الألعاب، ألعابي المفضلة هي The Witcher III و Baldur's Gate III، و سلسلتي المفضلة هي Final Fantasy .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى